حقوق الخادمة على مخدوميها

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

حقوق الخادمة على مخدوميها
تنزيل الصورة :

شارك الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودتنزيل النص

حقوق الخادمة على مخدوميها
أولا : ندب الشرع إلى الإحسان إلى المملوك والخادم ، بأن يشركه صاحب البيت في طعامه ، وشرابه ، خاصة إذا كان هذا الخادم هو من يصنع ذلك الطعام ، أو ينقله إلى السيد ، فتقع عينه عليه .
روى البخاري ومسلم عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا أتى أحدكم خادمه بطعامه فإن لم يجلسه معه فليناوله أكلة أو أكلتين أو لقمة أو لقمتين فإنه ولي حره وعلاجه قال النووي رحمه الله :
” في هذا الحديث الحث على مكارم الأخلاق والمواساة في الطعام لا سيما في حق من صنعه أو حمله ; لأنه ولي حره ودخانه وتعلقت به نفسه وشم رائحته ، وهذا كله محمول على الاستحباب ” انتهى
ثانيا : العفو عنها والتجاوز عن أخطاء الخدم المعتادة : من مكارم الأخلاق ؛ وقد أمر الله عباده بالإحسان ؛ فقال : ( واحسنوا ان الله يحب المحسنين ) البقرة / 195 .
وقد روى أبو داود عن عبد الله بن عمر قال: جاء رجل إلى النبي – صلى الله عليه وسلم – فقال يا رسول الله : كم نعفو عن الخادم؟، فصمت ، ثم أعاد عليه الكلام فصمت ، فلما كان في الثالثة قال : اعفوا عنه في كل يوم سبعين مرة )
وفي رواية : ان رجلا اتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ، ان لي خادما يسيؤ ويظلم أفأضربه ، قال : ( تعفو عنه كل يوم سبعين مرة ) رواه أحمد ، وصححه الألباني . ومن الإحسان المندوب إليه : ما تقومون به من تزويدها بشيء من حاجيات المنزل : وهذا غير واجب عليكم أصلا ، لكن : إن فعلتم بها شيئا من ذلك إحسانا وكرما ، فهو من نافلة الخير لكم ، إن شاء الله .
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ

error-img taf-img