https://www.albetaqa.site/images/pages/00.jpg https://albetaqa.site/images/pages/02.jpg https://albetaqa.site/images/pages/04.jpg https://albetaqa.site/images/pages/08.jpg https://albetaqa.site/images/pages/05.jpg https://albetaqa.site/images/pages/06.jpg https://albetaqa.site/images/pages/09-.jpg https://albetaqa.site/images/pages/10.jpg

https://www.albetaqa.site/images/ads/top13-290-60.gif   https://www.albetaqa.site/images/ads/top15-290-60.gif

 


بل متعنا هؤلاء وآباءهم حتى طال عليهم العمر

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

بل متعنا هؤلاء وآباءهم حتى طال عليهم العمر
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

بل متعنا هؤلاء وآباءهم حتى طال عليهم العمر
وقال الله تعالى:
بل متعنا هؤلاء وآباءهم حتى طال عليهم العمر أفلا يرون أنا نأتي الأرض ننقصها من أطرافها أفهم الغالبون
( الأنبياء : 44 )

أي لقد اغتر الكفار وآباؤهم بالإمهال لما رأوه من الأموال والبنين وطول الأعمار, فأقاموا على كفرهم لا يبرحونه, وظنوا أنهم لا يعذبون وقد غفلوا عن سنة ماضية, فالله ينقص الأرض من جوانبها بما ينزله بالمشركين من بأس في كل ناحية ومن هزيمة, أيكون بوسع كفار “مكة” الخروج عن قدرة الله, أو الامتناع من الموت؟
التفسير الميسر

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img