هل يأثم بترك العقيقة أو تأخيرها؟

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

هل يأثم بترك العقيقة أو تأخيرها؟
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

هل يأثم بترك العقيقة أو تأخيرها؟
الحمد لله … العقيقة سنة مؤكدة ، ولا إثم على من تركها ، وذلك لما رواه أبو داود عن عمرو بن شعيب عن أبيه أراه عن جده قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من ولد له ولد فأحب أن ينسك عنه فلينسك ، عن الغلام شاتان مكافئتان ، وعن الجارية شاة . حسنه الألباني.
فعلق النبي صلى الله عليه وسلم أمرها على محبة فاعلها ، وهذا دليل على أنها مستحبة غير واجبة . “تحفة المودود”. لكن لا ينبغي للمسلم التفريط فيها لقوله صلى الله عليه وسلم : ( كل غلام رهين بعقيقته تذبح عنه يوم سابعه ويحلق رأسه ويسمى ) . رواه النسائي وصححه الألباني.
وجاء في فتاوى اللجنة الدائمة: ( العقيقة سنة مؤكدة ، عن الغلام شاتان تجزيء كل منهما أضحية ، وعن الجارية شاة واحدة ، وتذبح يوم السابع ، وإذا أخرها عن السابع جاز ذبحها في أي وقت ، ولا يأثم في تأخيرها، والأفضل تقديمها ما أمكن.
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img

 http://albetaqa.site/images/daralmoslem.png دار المسلم لخدمات التصميم