تفسير كلمات القرآن – ما تيسر من سورة مريم – الآيات : 27 – 32

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

تفسير كلمات القرآن – ما تيسر من سورة مريم – الآيات : 27 – 32
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

تفسير كلمات القرآن – ما تيسر من سورة مريم – الآيات : 27 – 32
فأتت به قومها تحمله قالوا يا مريم لقد جئت شيئا فريا ، يا أخت هارون ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا ، فأشارت إليه قالوا كيف نكلم من كان في المهد صبيا ، قال إني عبد الله آتاني الكتاب وجعلني نبيا ، وجعلني مباركا أين ما كنت وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حيا ، وبرا بوالدتي ولم يجعلني جبارا شقيا ، والسلام علي يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيا
( مريم : 27 – 33 )
شرح الكلمات:
قأتت به : أي بولدها عيسى عليه وعليها السلام.
جئت شيئا فريا : أي عظيما حيث أتيت بولد من غير أب.
يا أخت هارون: أي يا أخت الرجل الصالح هارون.
امرأ سوء : أي رجلا يأتي الفواحش.
فأشارت إليه: أي إلى عيسى وهو في المهد.
آتاني الكتاب: أي الإنجيل باعتبار ما يكون مستقبلا.
مباركا أينما كنت: أي حيثما وجدت كانت البركة في ومعي ينتفع الناس بي.
وبرا بوالدتي: أي محسنا بها مطيعا لها لا ينالها مني أدنى أذى.
جبارا شقيا : ظالما متعاليا ولا عاصيا لربي خارجا عن طاعته.

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img