https://www.albetaqa.site/images/pages/00.jpg https://albetaqa.site/images/pages/02.jpg https://albetaqa.site/images/pages/04.jpg https://albetaqa.site/images/pages/08.jpg https://albetaqa.site/images/pages/05.jpg https://albetaqa.site/images/pages/06.jpg https://albetaqa.site/images/pages/09-.jpg https://albetaqa.site/images/pages/10.jpg

https://www.albetaqa.site/images/ads/top13-290-60.gif   https://www.albetaqa.site/images/ads/top15-290-60.gif

 


ضوابط الإخلاص في العمل

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

ضوابط الإخلاص في العمل
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

ضوابط الإخلاص في العمل
يستطيع العبد أن يتعرف على إخلاصه في العمل ، وأنه لا يعمل إلا لله ، بمراعاة ما يلي :
– ألا يعمل العمل من أجل أن يراه الناس أو يسمعوا به .
روى البخاري ومسلم عن جندب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من يسمع يسمع الله به، ومن يرائي يرائي الله به).
قال الحافظ ابن حجر: “قال الخطابي: معناه من عمل عملا على غير إخلاص ، وإنما يريد أن يراه الناس ويسمعوه : جوزي على ذلك ، بأن يشهره الله ويفضحه ، ويظهر ما كان يبطنه” انتهى .
– ألا يتعلق قلبه بمدح الناس ، أو وذمهم له .
– أن يكون إخفاء العمل والإسرار به أحب إليه من إظهاره .
– أن يكون حريصا على البعد عن مواطن الظهور والشهرة، إلا أن يكون في ذلك مصلحة شرعية .
– ألا يزيد في العمل ويحسنه لرؤية الناس.
– أن يتهم دائما نفسه بالتقصير ، ولا يرى لها فضلا ، ويعلم أن الفضل كله لله ، ولولا الله تعالى لهلك .
قال تعالى : (ولولا فضل الله عليكم ورحمته ما زكى منكم من أحد أبدا ولكن الله يزكي من يشاء) النور/ 21 .
– أن يكثر من الاستغفار بعد العمل ، لشعوره بالتقصير .
– الفرح بتوفيق الله للعمل الصالح .
قال تعالى: ( قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون) يونس/ 58 .
فمن راعى ذلك في عمله : فعسى أن يكون من المخلصين .

أما القطع بالإخلاص في العمل: فهذا لا سبيل إليه، لأن علم ذلك عند الله وحده، ولكن العبد يأخذ بأسباب الإخلاص ، ويسأل الله تعالى التوفيق إلى حسن العمل ، ولا يقطع به لنفسه ، ولا لغيره .
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img