بماذا نرد إذا سلم علينا أهل الكتاب ؟

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

بماذا نرد إذا سلم علينا أهل الكتاب ؟
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

بماذا نرد إذا سلم علينا أهل الكتاب ؟
… إن هؤلاء الذين يأتوننا من الشرق ومن الغرب ممن ليسوا مسلمين ؛ لا يحل لنا أن نبدأهم بالسلام ؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال ” لا تبدؤوا اليهود والنصارى بالسلام ” رواه مسلم في صحيحه . وإذا سلموا علينا فإننا نرد عليهم بمثل ما سلموا علينا به ، لقوله تعالى { وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها } [ النساء / 86 ] . وسلامهم علينا بالتحية الإسلامية ” السلام عليكم ” لا يخلو من حالين :
الحال الأولى : أن يفصحوا بـ ” اللام ” فيقولوا ” السلام عليكم ” ، فلنا أن نقول : ” عليكم السلام ” أو ” وعليكم ” .
الحال الثانية : إذا لم يفصحوا بـ ” اللام ” مثل أن يقولوا ” السام عليكم ” : فإننا نقول : ” وعليكم ” فقط ؛ وذلك لأن اليهود كانوا يأتون إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فيسلمون عليه بقولهم ” السام عليكم ” غير مفصحين بـ ” اللام ” ، والسام هو : الموت ، يريدون الدعاء على النبي صلى الله عليه وسلم بالموت ، فأمر النبي صلى الله عليه وسلم أن نقول لهم ” وعليكم ” .
فإذا كانوا قالوا ” السام عليكم ” فإننا نقول : ” وعليكم ” ، يعني : أنتم أيضا عليكم السام . هذا ما دلت عليه السنة . وأما أن نبدأهم نحن بالسلام فإن هذا قد نهانا عنه نبينا صلى الله عليه وسلم .
الشيخ محمد بن صالح العثيمين

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img