حكم كثرة خروج المرأة للأسواق دون حاجة

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

حكم كثرة خروج المرأة للأسواق دون حاجة
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

حكم كثرة خروج المرأة للأسواق دون حاجة
س: كثير من النساء يخرجن بكثرة إلى الأسواق بحاجة وبغير حاجة، وقد يخرجن من غير محرم مع ما في السوق من فتن، فما قولكم وجزيتم خيرا؟.ج: لا شك أن بقاء المرأة في بيتها خير لها كما جاء في الحديث: (وبيوتهن خير لهن ) ، ولا شك أن إطلاق الحرية لها في الخروج خلاف ما يأمر به الشرع من حماية المرأة والحرص على وقايتها من الفتنة .
والواجب على الأولياء أن يكونوا رجالا بمعنى الكلمة، فقد قال سبحانه: ” الرجال قوامون على النساء ” [سورة النساء، من الآية: 34]، ومع الأسف فقد بدأ المسلمون في تقليد أعداء الله في جعل السيادة للنساء حتى صار النساء هن القوامات وهن المدبرات لشئون الرجال .ومن العجب أن هؤلاء يزعمون أنهم أهل التقدم والحضارة، وبؤسا لهم، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( لن يفلح قوم ولوا أمرهم امرأة ). وكلنا يعرف أن النساء كما وصفهن رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للب الرجل الحازم من إحداكن . (فالواجب على الرجال أن ينفذوا ما جعل الله فيهم مع أهليهم من القيام على المرأة .
وعلى العكس من ذلك فقد يكون الرجل سيىء الخلق فيمنعها حتى من الخروج لصلة الأقارب الذين تجب صلتهم كالأم والأب والأخ والعم والخال مع أمن الفتنة، ويقول لها: لن تخرجي أبدا، فأنت حبيسة البيت . ويذكر قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( هن عوان عندكم ). أي: أسيرات، فأنت أسيرة عندي لا تخرجي، ولا تتحركي، ولا تذهبي، ولا يأتيك أحد، ولا تزوري أختا لك في الله !! والدين وسط بين هذين .
الشيخ محمد بن صالح العثيمين

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img