حكم الاستثمار في مقاهي الإنترنت

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

حكم الاستثمار في مقاهي الإنترنت
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

حكم الاستثمار في مقاهي الإنترنت
السؤال : ما حكم الاستثمار والتجارة في مقاهي الإنترنت ؟ مع أنني لا أدري هل المستخدم سيدخل على مواقع مفيدة أو مواقع ضارة محرمة ؟ وهناك برامج المحادثات التي تتم والتعارف فيها ، وكثيرا ما تكون بين الجنسين ، وقد يتم تبادل الصور الإباحية والأفلام والأغاني من خلالها . إذا كانت هذه الأجهزة يتم لمستخدمها التوصل إلى أمور منكرة باطلة ، تضر بالعقيدة الإسلامية، أو يتم من خلالها الاطلاع على الصور الفاتنة ، والأفلام الماجنة ، والأخبار الساقطة ، أو حصول المحادثات المريبة ، أو الألعاب المحرمة ، ولا يمكن لصاحب المحل أن يمنع هذه المنكرات ، ولا أن يضبط تلك الأجهزة – فإنه والحال ما ذكر يحرم الاتجار بها ؛ لأن ذلك من الإعانة على الإثم والمحرمات ، والله جل وعلا قال في كتابه العزيز : (وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان واتقوا الله إن الله شديد العقاب) المائدة/2 . وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم”
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img