https://www.albetaqa.site/images/pages/00.jpg https://albetaqa.site/images/pages/11.jpg https://albetaqa.site/images/pages/03.jpg https://albetaqa.site/images/pages/02.jpg https://albetaqa.site/images/pages/04.jpg https://albetaqa.site/images/pages/08.jpg https://albetaqa.site/images/pages/09.jpg https://albetaqa.site/images/pages/10.jpg

https://www.albetaqa.site/images/ads/top13-290-60.gif 

الذكر المشروع عند لبس الثوب

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

الذكر المشروع عند لبس الثوب
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

الذكر المشروع عند لبس الثوب
الأحاديث الواردة في الذكر المستحب عند لبس الثوب على نوعين :
النوع الأول : أحاديث تخصص الذكر المستحب عند لبس الثوب الجديد :
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا استجد ثوبا سماه باسمه ، إما قميصا أو عمامة ، ثم يقول : اللهم لك الحمد ، أنت كسوتنيه ، أسألك من خيره وخير ما صنع له ، وأعوذ بك من شره وشر ما صنع له ) رواه أبو داود وصححه الألباني
النوع الثاني : أحاديث مطلقة ، لم تقيد استحباب الذكر عند لبس الثوب ” الجديد ” فقط ، بل عند لبس أي ثوب :
عن معاذ بن أنس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (من لبس ثوبا فقال : الحمد لله الذي كساني هذا الثوب ورزقنيه من غير حول مني ولا قوة غفر له ما تقدم من ذنبه)
رواه أبو داود وصححه الألباني . وقد بوب البيهقي على الحديث في ” شعب الإيمان ” بقوله : ” فصل فيما يقول إذا لبس ثوبا ” انتهى. هكذا مطلقا من غير تقييد بالجديد .
هذا وفي بعض الكتب التي تنقل الحديث إضافة قيد ( ثوبا جديدا ) والغالب أنها زيادة ليست من أصل هذا الحديث ، فقد تم الرجوع إلى أكثر الكتب الأصلية التي أخرجته فلم يذكر فيها هذا القيد.
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img