شرح دعاء : آت محمدا الوسيلة والفضيلة

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

شرح دعاء : آت محمدا الوسيلة والفضيلة
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

شرح دعاء : آت محمدا الوسيلة والفضيلة
يشرع لمن سمع النداء والأذان أن يتابع المؤذن فإذا فرغ من المتابعة في جميع الأذان صلى وسلم على النبي محمد صلى الله عليه وسلم ثم قال ما ورد في الحديث الصحيح عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : من قال حين يسمع النداء اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمدا الوسيلة والفضيلة وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته حلت له شفاعتي يوم القيامة . ” رواه البخاري ، والعطف في قوله : ” الوسيلة والفضيلة ” عطف بيان أي عطف تفسير ، والوسيلة هي المرتبة الزائدة على سائر الخلق وفسرها النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي رواه عبد الله بن عمرو بن العاص أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ” إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول ثم صلوا علي فإنه من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشرا ثم سلوا الله لي الوسيلة فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله وأرجو أن أكون أنا هو فمن سأل لي الوسيلة حلت له الشفاعة . ” رواه مسلم
والمقام المحمود هو الشفاعة العظمى عند الله للفصل بين العباد ولا يؤذن فيها إلا لمحمد صلى الله عليه وسلم وهي المذكورة في قوله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم : (أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل وقرءان الفجر إن قرءان الفجر كان مشهودا(78) ومن الليل فتهجد به نافلة لك عسى أن يبعثك ربك مقاما محمودا(79) سورة الإسراء ، وسمي بالمقام المحمود لأن جميع الخلائق يحمدون محمدا صلى الله عليه وسلم على ذلك المقام لأن شفاعته سبب فك كربتهم من أهوال المحشر والانتقال إلى الحساب والفصل بين الخلائق ، والله تعالى أعلم .
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img