معنى الناسخ والمنسوخ في نصوص الشرع new post

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

معنى الناسخ والمنسوخ في نصوص الشرع
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

معنى الناسخ والمنسوخ في نصوص الشرع
س : سمعت من بعض إخواني يتحدثون عن الناسخ والمنسوخ في القرآن، فما هو الناسخ وما هو المنسوخ جزاكم الله خيرا؟
ج: الناسخ الحكم الأخير، والمنسوخ الحكم الأول.
فالمنسوخ من أمثلة ذلك: كان الناس يستقبلون بيت المقدس في الصلاة حتى هاجر النبي ? ومضى عليه ستة عشر شهرا أو سبعة عشر شهرا ثم أنزل الله الناسخ، وهو قوله جل وعلا: قد نرى تقلب وجهك في السماء فلنولينك قبلة ترضاها فول وجهك شطر المسجد الحرام وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره [البقرة:144].
فهذا هو الناسخ لما كانوا يفعلون من استقبال بيت المقدس، أنهم أمروا أن يستقبلوا الكعبة أينما كانوا. نعم.
الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img