الاحتفال باليوم الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

الاحتفال باليوم الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

الاحتفال باليوم الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم
فينبغي أن يعلم أنه عليه الصلاة والسلام لم يشرع لنا الاحتفال بهذا اليوم ، ولم يحتفل هو نفسه عليه الصلاة والسلام بذلك اليوم ، وكذلك أصحابه رضي الله عنهم ، فإنهم كانوا أشد حبا للنبي صلى الله عليه وسلم منا ومع ذلك لم يحتفلوا بهذا اليوم ، ولذلك فإننا لا نحتفل بذلك اليوم اتباعا لأمر الله عز وجل الذي أمرنا باتباع أوامر نبيه فقال تعالى : ( وما ءاتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا ) سورة الحشر/7 ، وقد قال صلى الله عليه وسلم : ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة ) رواه أبو داود ، وصححه الألباني.
ومما يبين مدى المحبة لرسول الله صلى الله عليه وسلم هي اتباعه في كل ما أمر به ونهى عنه ومن ذلك اتباعه في عدم احتفاله باليوم الذي ولد فيه . ومن أراد أن يعظم اليوم الذي ولد فيه النبي صلى الله عليه وسلم فعليه بالبديل الشرعي ، وهو صوم يوم الاثنين ، وليس خاصا بيوم المولد فقط بل في كل يوم اثنين .
عن أبي قتادة الأنصاري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن صوم الاثنين ؟ فقال : فيه ولدت ، وفيه أنزل علي . رواه مسلم. وفي يوم الخميس ترفع الأعمال وتعرض على الله .
والخلاصة : أن الاحتفال بيوم ميلاده لم يشرعه الله عز وجل ولم يشرعه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولذلك فإنه لا يجوز للمسلمين أن يحتفلوا بيوم المولد امتثالا لأمر الله تعالى وأمر نبيه عليه الصلاة والسلام . والله تعالى أعلم .
الشيخ محمد صالح المنجد

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img