فضل الإكثار من صيام النافلة في شهر محرم new post

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

فضل الإكثار من صيام النافلة في شهر محرم
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

فضل الإكثار من صيام النافلة في شهر محرم
فإن شهر محرم هو أول الشهور العربية وهو من أشهر الله الحرم الأربعة ، قال تعالى : (إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السماوات والأرض منها أربعة حرم ذلك الدين القيم فلا تظلموا فيهن أنفسكم) التوبة / 36
أخرج البخاري (3167) ومسلم (1679) عن أبي بكرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الزمان قد استدار كهيئته يوم خلق الله السموات والأرض السنة اثنا عشر شهرا منها أربعة حرم ثلاثة متواليات ذو القعدة وذو الحجة والمحرم ورجب مضر الذي بين جمادى وشعبان “.
وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أن أفضل الصيام بعد رمضان صيام شهر محرم فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم وأفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل ” رواه مسلم
قوله : ( شهر الله ) إضافة الشهر إلى الله إضافة تعظيم ، قال القاري : الظاهر أن المراد جميع شهر المحرم .
ولكن قد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يصم شهرا كاملا قط غير رمضان فيحمل هذا الحديث على الترغيب في الإكثار من الصيام في شهر محرم لا صومه كله .
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img