والفجر وليال عشر

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

والفجر وليال عشر
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

والفجر وليال عشر
قال الله تعالى :
والفجر وليال عشر * والشفع والوتر * والليل إذا يسر * هل في ذلك قسم لذي حجر
[الفجر : 1-5]

أي أقسم الله سبحانه بوقت الفجر, والليالي العشر الأول من ذي الحجة وما شرفت به, وبكل شفع وفرد, وبالليل إذا يسري بظلامه, أليس في الأقسام المذكورة مقنع لذي عقل؟
التفسير الميسر

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img