وما كان هذا القرآن أن يفترى من دون الله

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

وما كان هذا القرآن أن يفترى من دون الله
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

وما كان هذا القرآن أن يفترى من دون الله
قال الله تعالى :
” وما كان هذا القرآن أن يفترى من دون الله ولكن تصديق الذي بين يديه وتفصيل الكتاب لا ريب فيه من رب العالمين ” [يونس : 37]

أي وما كان يتهيأ لأحد أن يأتي بهذا القرآن من عند غير الله, لأنه لا يقدر على ذلك أحد من الخلق, ولكن الله أنزله مصدقا للكتب التي أنزلها على أنبيائه; لأن دين الله واحد, وفي هذا القرآن بيان وتفصيل لما شرعه الله لأمة محمد صلى الله عليه وسلم, لا شك في أن هذا القرآن موحى من رب العالمين.
( التفسير الميسر )

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img