فضل صلاة التراويح

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

فضل صلاة التراويح
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

فضل صلاة التراويح
أولا : صلاة التراويح سنة مستحبة باتفاق العلماء ، وهي من قيام الليل
ثانيا : قيام رمضان من أعظم العبادات التي يتقرب بها العبد إلى ربه في هذا الشهر . وقد وردت بعض الأحاديث الخاصة بالترغيب في قيام رمضان وبيان فضله ، منها : عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ) . متفق عليه
ثالثا : ينبغي أن يكون المؤمن حريصا على الاجتهاد في العبادة في العشر الأواخر من رمضان أكثر من غيرها، ففي هذه العشر ليلة القدر التي قال الله تعالى فيها : ( ليلة القدر خير من ألف شهر ) القدر/3.
وقد ورد في ثواب قيامها قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ) . متفق عليه .ولهذا ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجتهد في
العشر الأواخر ما لا يجتهد في غيرها ) . رواه مسلم وعن عائشة رضي الله عنها قالت :كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شد مئزره ، وأحيا ليله ، وأيقظ أهله . متفق عليه.
(دخل العشر) أي : العشر الأواخر من رمضان .(شد مئزره) قيل هو كناية عن الاجتهاد في العبادة ، وقيل كناية عن اعتزال النساء ، ويحتمل أنه يشمل المعنيين جميعا ( وأحيا ليله ) أي سهره فأحياه بالطاعة ، بالصلاة وغيرها . ( وأيقظ أهله ) أي : أيقظهم للصلاة في الليل .
رابعا : ينبغي الحرص على قيام رمضان في جماعة ، والبقاء مع الإمام حتى يتم الصلاة ، فإنه بذلك يفوز المصلي بثواب قيام ليلة كاملة ، وإن كان لم يقم إلا وقتا يسيرا من الليل ، والله تعالى ذو الفضل العظيم .وروى الترمذي عن أبي ذر قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة ) صححه الألباني.
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img

بطاقات وورقات شهر شعبانتنزيل
+