ويستعجلونك بالعذاب

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

ويستعجلونك بالعذاب
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

ويستعجلونك بالعذاب
قال الله تعالى :
ويستعجلونك بالعذاب ولن يخلف الله وعده وإن يوما عند ربك كألف سنة مما تعدون
( الحج : 47 )

أي ويستعجلك- أيها الرسول- كفار قريش -لشدة جهلهم- بالعذاب الذي أنذرتهم به لـما أصروا على الكفر، ولن يخلف الله ما وعدهم به من العذاب فلا بد من وقوعه، وقد عجل لهم في الدينا ذلك في يوم “بدر”. وإن يوما من الأيام عند الله – وهو يوم القيامة- كألف سنة مما تعدون من سنين الدنيا.
التفسير الميسر

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img