هل تغطية الثوب للكعبين من الإسبال المحرم ؟

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

هل تغطية الثوب للكعبين من الإسبال المحرم ؟
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

هل تغطية الثوب للكعبين من الإسبال المحرم ؟
الذي تدل عليه ظواهر الأحاديث أن بلوغ الثوب إلى حد الكعبين ، وتغطيته لهما : لا يدخل في حد الممنوع من الإسبال ، وليس من المحاذير الشرعية ، إنما الممنوع أن ينزل الثوب عن الكعبين .عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ما أسفل من الكعبين من الإزار ففي النار . رواه البخاري
وعن أنس رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (الإزار إلى نصف الساق وإلى الكعبين، لا خير في أسفل من ذلك) رواه أحمد وصححه الألباني وهو الذي تدل عليه عبارات أهل العلم الذين اختاروا القول بتحريم الإسبال مطلقا .قالت اللجنة الدائمة : ” لبس الملابس الطويلة التي تصل إلى ما تحت الكعبين حرام ” انتهى.
ويقول الشيخ ابن باز : ” الإسبال حرام ومنكر : وهو ما تجاوز الكعبين ” انتهى.
سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله السؤال الآتي : إذا كان الإزار على الكعبين هل يعتبر مسبلا ؟ فأجاب : ” إذا كان الإزار على الكعبين أو القميص على الكعبين أو المشلح على الكعبين أو السروال على الكعبين فإنه لا يعد إسبالا، الإسبال ما كان أسفل من الكعبين، كما جاء في الحديث: ( ما أسفل من الكعبين من الإزار ففي النار ) ” انتهى.
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img