لا ينظر الله تبارك وتعالى إلى امرأة لا تشكر لزوجها

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

لا ينظر الله تبارك وتعالى إلى امرأة لا تشكر لزوجها
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

لا ينظر الله تبارك وتعالى إلى امرأة لا تشكر لزوجها
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
لا ينظر الله تبارك وتعالى إلى امرأة لا تشكر لزوجها ؛ وهي لا تستغني عنه .
صححه الألباني ( صحيح الترغيب )
أي لا ينظر الله تعالى نظرة فيها رحمة “إلى امرأة زوجها أحسن إليها، وقام بأمورها لدرجة تصل إلى عدم الاستغناء عنه، ومع ذلك هي لا تشكره، وتكفر معروفه، و الشكر يقصد به هنا: الثناء عليه باللسان والأفعال من إظهار السرور، والراحة بالحياة في كنفه، والقيام على أموره وأمور ولده، وخدمته، وعدم التخلي عنه في محنه، وعدم تتبع عثراته، وترك الإساءة إليه في مواطن خلله، وزللـه وقصوره، وتجيبه إذا طلبها، وتستمع إليه إذا ما أفضى إليها، وتحفظ سره إذا أسر إليها بشيء، إلى غير ذلك.

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img