https://www.albetaqa.site/images/pages/00.jpg https://albetaqa.site/images/pages/11.jpg https://albetaqa.site/images/pages/03.jpg https://albetaqa.site/images/pages/02.jpg https://albetaqa.site/images/pages/04.jpg https://albetaqa.site/images/pages/08.jpg https://albetaqa.site/images/pages/09.jpg https://albetaqa.site/images/pages/10.jpg

https://www.albetaqa.site/images/ads/top13-290-60.gif 

تفسير كلمات القرآن – ما تيسر من سورة القصص- الآيات : 17 – 21

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

تفسير كلمات القرآن – ما تيسر من سورة القصص- الآيات : 17 – 21
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

تفسير كلمات القرآن – ما تيسر من سورة القصص- الآيات : 17 – 21
قال رب بما أنعمت علي فلن أكون ظهيرا للمجرمين ، فأصبح في المدينة خائفا يترقب فإذا الذي استنصره بالأمس يستصرخه قال له موسى إنك لغوي مبين ، فلما أن أراد أن يبطش بالذي هو عدو لهما قال يا موسى أتريد أن تقتلني كما قتلت نفسا بالأمس إن تريد إلا أن تكون جبارا في الأرض وما تريد أن تكون من المصلحين ، وجاء رجل من أقصى المدينة يسعى قال يا موسى إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك فاخرج إني لك من الناصحين ، فخرج منها خائفا يترقب قال رب نجني من القوم الظالمين
( القصص : 17 – 21 )
شرح الكلمات:
بما أنعمت علي : بإنعامك علي بمغفرة ذنبي.
فلن أكون ظهيرا للمجرمين : أي معينا لأهل الإجرام.
خائفا يترقب : ماذا يحدث من خير أو غيره بعد القتل.
استنصره بالأمس : أي طلب نصرته فنصره.
يستصرخه : أي يستغيث به على قبطي آخر.
إنك لغوي مبين : أي لذو غواية وضلال ظاهر.
أن أراد أن يبطش بالذي هو عدو لهما : أي أن يأخذ الذي هو عدو لموسى والقبطي معا.
إن تريد إلا أن تكون جبارا : أي ما تريد إلا أن تكون جبارا تضرب وتقتل ولا تبالي بالعواقب.
من المصلحين : أي الذين يصلحون بين الناس إذا اختلفوا أو تخاصموا.
وجاء رجل من أقصى المدينة : أي مؤمن آل فرعون أتى من أبعد نواحي المدينة.
إن الملأ يأتمرون بك : أي يتشاورون ويطلب بعضهم أمر بعض ليقتلوك.
فاخرج إني لك من الناصحين : أي اخرج من هذه البلاد إلى أخرى.
فخرج منها خائفا يترقب : خائف من القتل يترقب ما يحدث له.

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img