https://www.albetaqa.site/images/ftawa/lagnada2ema.png https://www.albetaqa.site/images/ftawa/bnbaz.png https://www.albetaqa.site/images/ftawa/bnothaymen.png

https://www.albetaqa.site/images/pages/00.jpg https://albetaqa.site/images/pages/11.jpg https://albetaqa.site/images/pages/03.jpg https://albetaqa.site/images/pages/02.jpg https://albetaqa.site/images/pages/04.jpg https://albetaqa.site/images/pages/06.jpg https://albetaqa.site/images/pages/09-.jpg https://albetaqa.site/images/pages/10.jpg

https://www.albetaqa.site/images/ads/top15-290-60.gif https://www.albetaqa.site/images/ads/top14-290-60.gif

أطت السماء وحق لها أن تئط

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

أطت السماء وحق لها أن تئط
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

أطت السماء وحق لها أن تئط
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إني أرى ما لا ترون ، وأسمع ما لا تسمعون ، أطت السماء ، وحق لها أن تئط ما فيها موضع أربع أصابع إلا وملك واضع جبهته لله ساجدا ، والله لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيرا ، وما تلذذتم بالنساء على الفرش ولخرجتم إلى الصعدات تجأرون إلى الله.
رواه الترمذي وحسنه الألباني
“أطت السماء”، أي: أصدرت صوتا وصوتت، والأطيط هو صوت الإبل وحنينها، وصوت الأقتاب، “وحق لها أن تئط”، أي: وكان لها الحق في أطيطها وينبغي عليها أن تئط. “تجأرون إلى الله”، أي: تتضرعون إلى الله أن ينجيكم ويغفر لكم ويعفو عنكم.

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img