https://www.albetaqa.site/images/pages/00.jpg https://albetaqa.site/images/pages/02.jpg https://albetaqa.site/images/pages/04.jpg https://albetaqa.site/images/pages/08.jpg https://albetaqa.site/images/pages/05.jpg https://albetaqa.site/images/pages/06.jpg https://albetaqa.site/images/pages/09-.jpg https://albetaqa.site/images/pages/10.jpg

https://www.albetaqa.site/images/ads/top13-290-60.gif   https://www.albetaqa.site/images/ads/top15-290-60.gif

 


من علم الرمي ثم تركه فليس منا

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

من علم الرمي ثم تركه فليس منا
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

من علم الرمي ثم تركه فليس منا
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من علم الرمي، ثم تركه، فليس منا، أو قد عصى.
رواه مسلم
أي: من تعلم الرمي وأتقنه وصار حاذقا فيه، ثم تركه بلا عذر؛ إعراضا عنه وإهمالا له حتى نسيه، فقد كفر بالنعمة التي أنعمها الله عليه فليس على هدينا وسنتنا؛ لأننا لا نترك الرمي بعد تعلمه لما في الرمي من الفوائد التي منها الظفر على الأعداء عند ملاقاتهم، وإحداث النكاية بهم. أو عصى ما حض عليه النبي صلى الله عليه وسلم من المناضلة والرمي، وهو تشديد عظيم على نسيان الرمي بعد تعلمه.

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img