ومن يهد الله فما له من مضل

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

ومن يهد الله فما له من مضل
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

ومن يهد الله فما له من مضل
قال الله تعالى:
ومن يهد الله فما له من مضل أليس الله بعزيز ذي انتقام
( الزمر : 37 )

أي ومن يوفقه الله للإيمان به والعمل بكتابه واتباع رسوله فما له من مضل عن الحق الذي هو عليه. أليس الله بعزيز في انتقامه من كفرة خلقه, وممن عصاه؟
التفسير الميسر

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img