https://www.albetaqa.site/images/pages/00.jpg https://albetaqa.site/images/pages/02.jpg https://albetaqa.site/images/pages/04.jpg https://albetaqa.site/images/pages/08.jpg https://albetaqa.site/images/pages/05.jpg https://albetaqa.site/images/pages/06.jpg https://albetaqa.site/images/pages/09-.jpg https://albetaqa.site/images/pages/10.jpg

https://www.albetaqa.site/images/ads/top13-290-60.gif   https://www.albetaqa.site/images/ads/top15-290-60.gif

 


أنهلك وفينا الصالحون ؟

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

أنهلك وفينا الصالحون ؟
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

أنهلك وفينا الصالحون؟
عن زينب بنت جحش رضي الله عنها :
أن النبي صلى الله عليه وسلم، دخل عليها فزعا يقول: لا إله إلا الله، ويل للعرب من شر قد اقترب، فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه وحلق بإصبعه الإبهام والتي تليها، قالت زينب بنت جحش فقلت يا رسول الله: أنهلك وفينا الصالحون؟ قال: نعم إذا كثر الخبث.
متفق عليه
يأجوج ومأجوج هم القومان اللذان بنى عليهما ذو القرنين السد المذكور في قوله تعالى: {فأعينوني بقوة أجعل بينكم وبينهم ردما} ، وخروجهما من هذا الردم أو السد علامة من علامات الساعة. والخبث: هو الفسوق والفجور والمعاصي، وفي الحديث الإنذار بأن الفتن إذا وقعت كان الهلاك أسرع إليهم.

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img