هل ” مارية القبطية ” من أمهات المؤمنين ؟

لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي اضغط هنا

هل ” مارية القبطية ” من أمهات المؤمنين ؟
تنزيل الصورة :

جودة الطباعة - ألوانجودة الطباعة - أسودملف نصّي

هل ” مارية القبطية ” من أمهات المؤمنين ؟
لم يتزوج النبي صلى الله عليه وسلم مارية القبطية ، بل كانت أمة له ، وكان قد أهداها له المقوقس صاحب مصر ، وذلك بعد صلح الحديبية ، وقد كانت مارية القبطية نصرانية ثم أسلمت رضي الله عنها .
قال ابن سعد : فأنزلها – يعني مارية القبطية – رسول الله صلى الله عليه وسلم وأختها على أم سليم بنت ملحان فدخل عليهما رسول الله صلى الله عليه وسلم فعرض عليهما الإسلام فأسلمتا فوطئ مارية بالملك وحولها إلى مال له بالعالية … وكانت حسنة الدين . “الطبقات الكبرى ”
وقال ابن عبد البر : وتوفيت مارية في خلافة عمر بن الخطاب ، وذلك في المحرم من سنة ست عشرة ، وكان عمر يحشر الناس بنفسه لشهود جنازتها ، وصلى عليها عمر ، ودفنت بالبقيع . ” الاستيعاب ”
ومارية رضي الله عنها من إمائه صلى الله عليه وسلم ، لا من أزواجه وأمهات المؤمنين هن أزوج النبي صلى الله عليه وسلم ، قال الله تعالى : ( النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم ) الأحزاب/6 . وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم أربع إماء ، منهم مارية .
قال ابن القيم : قال أبو عبيدة : كان له أربع : مارية وهي أم ولده إبراهيم ، وريحانة ، وجارية أخرى جميلة أصابها في بعض السبي ، وجارية وهبتها له زينب بنت جحش . ” زاد المعاد ”
والله أعلم .
الإسلام سؤال وجواب

بالضغط على هذا الزر .. سيتم نسخ النص إلى الحافظة .. حيث يمكنك مشاركته من خلال استعمال الأمر ـ " لصق " ـ
شارك :

error-img taf-img